السبت، 7 مارس، 2015

احتجاجات بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين مراكش



نظم الأساتذة المتدربون بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين ابن رشد بمراكش، وقفة احتجاجية، صبيحة أمس الأربعاء ، بسبب تأخر صرف المنح لمدة أربعة أشهر، وهو الأمر الذي فاقم الوضعية الاجتماعية للأساتذة المتدربين بالمركز.

ويعاني هؤلاء الأساتذة بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين ابن رشد من تأخر صرف المنح ، بسبب ما وصفوه ب"تعنت الإدارة" ، حيث فتح الأساتذة المتدربون المتضررون من هاته العملية حوارا مع إدارة المركز ، غير أنها - يقول المتدربون- أغلقت جميع منافذ الحوار ، مؤكدين أنهم يعيشون وضعية مزرية بسبب هذا التأخر.

وتجدر الإشارة إلى أن الأساتذة المتدربين بالمركز نفسه ، لم يتوصلوا بمنحهم منذ شهر دجنبر من السنة الماضية ، الشيء الذي أدى إلى طرد ثلاثة منهم من منازلهم التي يكترونها ، بسبب عدم دقع قيمة الإيجار ، وباتوا يعيشون حالة من التشرد ، بينما يعيش معظم الأساتذة على الاستدانة ، مما أثقل كاهلهم ، خصوصا أنهم مقبلون على الخروج إلى المؤسسات التعليمية التي يتدربون بها ، وهذا يحتاج إلى مصاريف أخرى.

ورفع المحتجون شعارات ينددون من خلالها بعدم صرف المنح ، وتعنت إدارة المركز وغلقها لكل سبل الحوار ، وعدم إحساسها بالوضعية الاجتماعية المتفاقمة التي باتوا يعيشونها .

ودعا المحتجون ،عبر شعارات تنديدية رددوها خلال الوقفة الاحتجاجية، إلى الإسراع بصرف منحهم -الهزيلة أصلا- مهددين بمواصلة الاحتجاجات السلمية حتى نيل حقهم المشروع وصرف مستحقاتهم ، التي يجب أن يتوصلوا بها مع آخر كل شهر ، كما هو معمول به في كل القطاعات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون