السبت، 12 مايو، 2012

بــــيــــــان الجمعية الوطنية لمديرات و مديري التعليم الابتدائي بالمغرب فرع اكادير اداوتنان


الجمعية الوطنية لمديرات و مديري
     التعليم الابتدائي بالمغرب
           فرع اكادير اداوتنان                                                    أكادير في:11/05/2012

بــــيــــــان

انعقد اجتماع المكتب الإقليمي للجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب فرع أكادير اداوتنان  يومه الجمعة 11 مايو 2012 على الساعة 10:30 صباحا لتدارس القضايا المحلية ومستجدات ما يهم الإدارة التربوية بمؤسسات التعليم الابتدائي في أفق انعقاد المجلس الوطني القادم.
وقد سجل مايلي:
·        الشروع في ترتيبات صرف تعويضات التنقل برغم ما شابها من تباطؤ تم إرجاعه لأسباب تقنية.
·        الوقوف على التعقيدات التي تعرفها بعض المؤسسات والناجمة بالأساس عن تدخل أطراف خارجها وأنها تعتبر عادية ويمكن احتواؤها.
·        تجميع مقترحات المكتب المتعلقة بالملف المطلبي لمديرات ومديري التعليم الابتدائي في شموليته.
وعلى هامش الاجتماع تم الاطلاع على البيان الأخير لنقابات ثلاث وخاصة ما يهم منه مديري مؤسسات التعليم الابتدائي.ووقف على مايلي:
1.     البيان يروم اختلاق حساسية وميز بين المديرين وباقي نساء ورجال التعليم مما يتعارض و صميم الأهداف الفعلية والعملية للنقابات وكأن المديرين ليسوا إلا أداة في يد أي كان.
2.     التضارب والالتباس في لغة "البيان" فهو يدعي الغيرة على رجال التعليم في نفس الوقت يؤلب فئة على فئة ويعتبر حقوقهم العادية امتيازات لاشرعية ((تكليفات مشبوهة ...))
3.     يحرف الوقائع بقصد تصفية حسابات مشخصنة أو تكاد وضرب طرف بطرف و إلا ما علاقة انجاز عمل إداري واستثمار الاجتماع في نفس الوقت في توقيع بيانات التنقل،بكلمات مغرضة : ((الدعاية النقابية – حملة انتخابية – محسوب على تنظيم معين – استفزاز –غضب – استنكار ))في حين هذا الكلام كله لا يوجد إلا في ذهن كاتب البيان.
ونكتفي بهذه النماذج للوقوف على التردي الذي نربأ لإطارات نقابية لها سمعتها وحضورها  وتستقطب عددا هاما من أطر الإدارة التربوية ،أن تسقط في مستوى يتعارض مع الأهداف الحقيقية والفعلية والأصلية لأي عمل نقابي لمجرد تصفية  حسابات ضيقة وشخصنة عمل مؤسساتي بحيث تحول البيان إلى ما يشبه النميمة وفعل الوشاية بدلا من أن يكون عملا هيكليا موجها ينحاز للمأجورين وحقوقهم وقضاياهم .ويأسف مكتب الجمعية لكونه اضطر للدفاع عن فئة تم حشرها بدون حق في البيان المذكور.
وسجل المكتب في نهاية اجتماعه تمسكه بوحدة فئة مديري مؤسسات التعليم الابتدائي بكل مشاربها وانتماءاتها النقابية التي تلتئم وتتعاضد تحت خيمة الجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب الموحدة والمستقلة والقادرة على الدفاع عن حقوق ومكتسبات مديري التعليم الابتدائي بجدارة.
وحيى المكتب عاليا جميع الإطارات النقابية التي تتبنى الملف المطلبي وقضايا المديرين والتي تنضوي تحت ألويتها جميعها عدد هام من مديرات ومديري التعليم الابتدائي.
وعاشت الجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب إطارا ديمقراطيا وحدويا مستقلا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون