الأربعاء، 13 يوليو، 2016

توقيف أستاذين عن العمل مع تجميد أجرتهما مكلفين بحراسة امتحانات الباكالوريا 2016




مصالح التعليم بجهة سوس ماسة توصلت بقرار توقيف أستاذين عن العمل مع تجميد أجرتهما الشهرية بعد تزوير معلومات في ورقة التحرير خاص بتلميذة، نسيت ورقة الإمتحان بين أغراضها، بثانوية بتارودانت في امتحانات الباكالوريا الأخيرة.

وإستنادا لذات المصدر، فقد توصلت أكاديمية التعليم بالجهة ونيابة التعليم بتارودانت بنسخة من قرار الوزير رسميا اليوم الثلاثاء,حيث أصدرت وزارة التربية الوطنية قرارا يقضي بتوقيف أستاذة وأستاذ بثانوية بتارودانتعن العمل، وكذا توقيف أجرهما إلى حين عرضها على المجلس التأديبي على خلفية تقديمهما لورقة تحرير في مادة التربية الاسلامية نيابة عن تلميذة كانت تجتاز الامتحان الجهوي للسنة الأولى من الباكالوريا، بعد أن تم تحرير بيانات التلميذة بخط يد الأستاذة نيابة عنها.
وأضافت ذات المصادر، أن الأستاذ والأستاذة اللذين شغلا مهمة حراسة امتحانات الباكالوريا أقرا بخطئهما، بعد أن فاجئهما بوجود توقيع التلميذة وغياب ورقة التحرير، مادفعهما إلى التستر عن الواقعة, حيث عمدا إلى ملئ بعض الفراغات بورقة التحرير نيابة عن المترشحة التي غادرت قاعة الامتحان دون أن تدلي بورقة إجابات مادة التربية الإسلامية.
هذا، وثم كشف الواقعة بعد أن قدمت التلميذة مرفوقة بوالدها، شكاية لمصلحة الامتحانات التابعة لأكاديمية التعليم بأكادير تشرح فيها وقائع القضية وبكونها لم تدل بورقة التحرير وفوجئت بمنحها نصف نقطة في هذه المادة وهي تستحق الصفر، وعلى إثر هذه الشكاية تم فتح تحقيق في الموضوع، والذي أسفر على اعتراف الأستاذين بكونهما وراء تحرير أجوبة المترشحة نيابة عنها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون