الأربعاء، 25 فبراير، 2015

بلمختار يعيد ولوج مهنة التعليم بالباكالوريا فقط ابتداءا من السنة المقبل



انصاف بريس
رشيدة لملاحي - في خطوة جديدة تعيد تكوين أستاذة التعليم الابتدائي إلى ما قبل إحداث المراكز الجهوية لمهن التربية و التكوين، قرر وزير التربية الوطنية رشيد بلمختار جعل ولوج سلك أساتذة التعليم الابتدائي بشهادة الباكالوريا فقط ابتداء من السنة المقبلة، حسب جريدة الأخبار في ملحقها "تعليم" لنهار اليوم الثلاثاء 24 فبراير.

وحسب المصدر نفسه، فإن سنوات تكوين الناجحين في هذه ستكون على مدى أربع سنوات بدل سنة واحدة المعمول بها حاليا، ولم يتم حتى الآن معرفة نوعية المسالك المطلوبة في هذه الباكلوريا.

وخصص الملحق التربوي للجريدة المذكورة، ملفا خاصا بهذه الموضوع، حيث أكد أن الخطة الجديدة لبلمختار، تقتضي تغيير النظام الحالي المعمول به لتكوين أساتذة التعليم الابتدائي، والذين كانوا إلى حدود هذه السنة، في المراكز الجهوية لمهن التربية و التكوين، يتم استقطابهم من مختلف أنواع الإجازات العامة الموجودة في مختلف الشعب الجامعية دون اقتصار على تخصص معين، وهو ما أدى إلى ظهور مشكلات كثيرة على مستوى المطلوب معرفيا وتربويا من المدرس بهذا السلك، حيث التفاوت الكبير بين مستويات التحكم في اللغات و المواد العلمية و الأدبية بين الأساتذة المتدربين، علما أن التدريس بالسلك الابتدائي يتطلب تنوعا في المعارف التي يتحكم فيها المدرس، فضلا عن التحكم في اللغتين، العربية و الفرنسية على الأقل، وذلك بخلاف ماهو عليه الأمر في التعليمين الإعدادي و الثانوي، حيث هيمنة التخصصات، لذلك ارتأى بلمختار أن يتم تعديل المرسوم المحدث للمراكز الجهوية لمهن التربية و التكوين على صعيد تكوين أساتذة التعليم الابتدائي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون