الأربعاء، 10 ديسمبر، 2014

البيان الختامي لمؤتمر نساء التعليم للجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل

إن المؤتمر الوطني للنساء العاملات بقطاع التعليم المنعقد بالمقر المركزي للاتحاد المغربي للشغل يوم السبت 06 دجنبر 2014 تحت شعار : " نساء التعليم قوة نضالية ملتزمة بالدفاع عن الحقوق والمكتسبات وصون المدرسة العمومية "، وبعد نقاشه بشكل مستفيض للسياق العام الذي ينعقد فيه المؤتمر، والمتميز بالهجوم على مكتسبات الطبقة العاملة بصفة عامة
ونساء ورجال التعليم بصفة خاصة، وبالتمادي الحكومي في تفكيك المدرسة العمومية وضرب المكتسبات التاريخية للشغيلة التعليمية، وبالتماطل الوزاري في الاستجابة لمطالبها العادلة والمشروعة، يعلن ما يلي : 
  • تهنئته للنساء العاملات بقطاع التعليم على النجاح الباهر الذي حققه المؤتمر، وعلى مستوى النقاشات التي عرفها والتوصيات المهمة التي خرج بها تنظيميا ومطلبيا ونضاليا.
  • تثمينه للقرارات والمواقف المبدئية للأمانة الوطنية للاتحاد المغربي للشغل الرافضة لكل الإصلاحات التراجعية الماسة بحقوق ومكتسبات الطبقة العاملة المغربية ( صندوق المقاصة، أنظمة التقاعد، النظام الأساسي للوظيفة العمومية، الحق في الإضراب...).
  • إشادته بالمشاركة الواسعة والمكثفة لنساء ورجال التعليم في الإضراب العام الوحدوي ليوم 29 أكتوبر وبانخراطهم في المعركة النضالية الوحدوية على أرضية الملف المطلبي المشترك والموحد للطبقة العاملة المغربية.
  • تنديده باستهداف حق الإضراب وبالاقتطاعات من أجور المضربات والمضربين، ومطالبته بإرجاع المبالغ المالية المقتطعة.
  • مطالبته بالاستجابة للمطالب العادلة والمشروعة لنساء ورجال التعليم بكل فئاتهم، وفي مقدمتها التطبيق الكامل وغير المنقوص لاتفاق 26 أبريل.
  • مطالبته بإعادة الاعتبار للمدرسة العمومية عبر سياسات تعليمية وطنية تضمن حق التلاميذ في تعليم عمومي، مجاني، موحد، وجيد.
  • مطالبته بصون كرامة نساء ورجال التعليم ووقف كل أشكال التهجمات الماسة بكرامتهم.
  • مطالبته الوزارة بالاعتراف بخصوصية المرأة العاملة في قطاع التعليم عبر تحسين ظروف عملها وضمان حقها في الحركة الانت

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون