الخميس، 18 ديسمبر، 2014

البيان الختامي المؤتمر الوطني لأطر الإدارة التربوية المنعقد بالدار البيضاء يوم السبت 25أكتوبر 2014

الاتحاد المغربي للشغل
الجامعة الوطنية للتعليم
النقابة الوطنية لأطر الإدارة التربوية
البيان الختامي
إن المؤتمر الوطني لأطر الإدارة التربوية المنعقد بالدار البيضاء يوم السبت 25أكتوبر 2014
بالمقر المركزي بالدارالبيضاء. تحت شعار
"الإدارة التربوية ركيزة أساسية لإصلاح المنظومة التربوية "
تحت إشراف المكتب التنفيذي للجامعة الوطنية للتعليم والذي تميز بالكلمة التوجيهية للأخ الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل ،والتي تطرق من خلالها للإشكالات التي تعرفها المنظومة التعليمية ومسار الحوار المسدود مع الحكومة وملف التقاعد الذي اعتبره نقطة من ضمن عشر نقاط مطالب الطبقة العاملة المغربية بجميع شرائحها .
بعد استقرائه للأوضاع العامة التي ينعقد فيها مؤتمر الإدارة التربوية ارتباطا بقضايا نساء ورجال التعليم والتي تتسم:
* على المستوى الوطني: باستمرار الهجوم على المكتسبات التاريخية للطبقة العاملة المغربية وباستمرار السياسات اللاشعبية المتجاهلة للحقوق الاقتصادية والاجتماعية للكادحين، وبمواصلة الطبقة العاملة لنضالها من أجل حقوقها وتحصين مكتسباتها وتصاعد النضالات التواقة للكرامة والمساواة والعدالة الاجتماعية والديمقراطية الحقة والمناهضة للفساد والاستبدادي .
* على المستوى الحواري: بتواصل الوزارة الوصية في تجاهل المطالب العادلة والمشروعة لنساء ورجال التعليم بجميع فئاتهم. وعدم إخراج النظام الأساسي للوجود والذي من خلاله سيتم حل كل المطالب المتعلقة بنساء ورجال التعليم.
* على المستوى الفئوي: باستمرار تهميش النقابة الوطني لأطر الإدارة التربوية وعدم إشراكها في اللجان الموضوعاتية وخاصة المتعلقة بأطر الإدارة التربوية.
* فإن المؤتمر الوطني لأطر الإدارة التربوية للجامعة الوطنية للتعليم الاتحاد المغربي للشغل يعبر عن استياءه البالغ من الأوضاع العامة للطبقة العاملة والفئات المرتبطة بها، ويعلن:
- إدانته للهجوم الشرس على حقوق الطبقة العاملة وللتراجع الخطير الذي يمس الاستقرار في العمل ولنهب خيرات البلاد والإجهاز على مكتسبات الجماهير الشعبية ومنها (تمرير القوانين والمراسيم التراجعية المجحفة، ومحاولات تمرير قوانين مكبلة للعمل النقابي ولحق الإضراب، خوصصة القطاعات الحيوية، التنصل من القطاعات الاجتماعية وخاصة التعليم من خلال ضرب مجانيته وتشجيع التعليم الخصوصي..).
- رفضه للسياسات التبعية للمؤسسات المالية الدولية وماتخلفه من مآسي اجتماعية على الشعب المغربي ولضرب القدرة الشرائية للمواطنين ومن ضمنهم االموظفون وللتدهور الخطير لمستواهم المعيشي.
ويطالب:
- بالإلغاء الفوري للفصل 288 المشؤوم من القانون الجنائي وبتصديق المغرب على الاتفاقات الدولية المنظمة للشغل وفي مقدمتها الاتفاقية 87 بشأن الحرية النقابية وحماية حق التنظيم النقابي.
- بإصلاح أنظمة التقاعد حتى تستجيب للمتطلبات الاجتماعية للموظفين وتضمن العيش الكريم للمتقاعدات والمتقاعدين وبتمكين هذه الشريحة من الزيادات المترتبة عن الحوارات الاجتماعية . تنديده باستهداف الحق المشروع في الإضراب و بالاقتطاعات من أجور المضربات و المضربين و مطالبته بإرجاع المبالغ المالية المقتطعة.
- مطالبته بصون حق وكرامة لأطر الإدارة التربوية و ذلك بإلغاء المادة 19 و كل أشكال الممارسات
- الماسة بكرامتهم.
- تثمينه لقرارات و مواقف الأمانة الوطنية للاتحاد المغربي للشغل المبدئية الرافضة لكل الحواجز التي تعيق تطور الطبقة العاملة المغربية ) صندوق المقاصة ،أنظمة التقاعد ،النظام الأساسي للوظيفة العمومية، الحق في الإضراب...(
- يحيي النضالات التي تخوضها الطبقة العاملة المغربية بقيادة الاتحاد المغربي للشغل في مختلف القطاعات والمؤسسات بالقطاع الخاص والعمومي وشبه العمومي ويشيد بموقف منظمتنا بجعل سنة 2014 سنة للنضال من أجل الحريات النقابية والمطالب العمالية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية .
تهنئته لأطر الإدارة التربوية على النجاح الذي حققه المؤتمر كمحطة نضالية إضافية من محطات الجامعة الوطنية للتعليم الناجحة و الثابتة ، و على مستوى النقاشات التي عرفها و التوصيات التي خرج بها تنظيميا و مطلبيا و نضاليا.
- إشادته بالحضور المكثف لأطر الإدارة التربوية والمشاركة الواسعة و المكثفة في الإضراب العام الوحدوي ليوم 29 اكتوبر2014 و بانخراطهم في كل المعارك دفاعا عن حقوق نساء و رجال التعليم عامة.
- يدعو إلى المزيد والتعبئة من أجل إحقاق المطالب العادلة والمشروعة لأطر الإدارة التربوية بجميع أسلاكها .
عاشت وحدة وتضامن أطر الإدارة التربوية.
الدار البيضاء المؤتمر الوطني السبت 25/10/2014

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون