الأحد، 9 نوفمبر، 2014

بيان لمديري الثانويات بالمغرب 02/11/2014

عقد المكتب الوطني للجمعية الوطنية  لمديرات ومديري الثانويات العمومية بالمغرب  اجتماعا بالدار البيضاء بتاريخ 2 نونبر 2014 ،  تم التداول خلاله في  مجموعة من القضايا التي تشغل السيدات والسادة  مديرات ومديري الثانويات العمومية وكذا في مستجدات الساحة الوطنية في مجال التربية والتكوين وواقع ومآل المنظومة التربوية عموما والإدارة التربوية خصوصا 
في سياق الاقرار الرسمي بالأزمة المركبة التي يعيشها القطاع والمقاربات المتبناة لتجاوز الوضع ، مستحضرين ما قدمته الجمعية الوطنية من خلال اللجنة  المختصة المشتركة مع الوزارة  من  اقتراحات وتصورات جادة للإصلاح المرتقب للمنظومة عموما وللإدارة التربوية على وجه الخصوص ، ومستغربين تماطل الوزارة ومصالحها المركزية في الاستجابة لمطالب الجمعية المشروعة وعلى رأسها الحوار والشراكة.
 وإغراق المؤسسات برزنامة من التعليمات الفوقية المكبلة لأي إصلاح أو مبادرة ..
              وبعد تحليل ومناقشة مسؤولين واستشرافيين حول مجمل القضايا أصدر المكتب الوطني البيان التالي :
·         تثمينه  عاليا انخراط المديرات والمديرين على الصعيد الوطني في إنجاح الدخول المدرسي لهذا الموسم رغم العراقيل  وقلة الوسائل والإمكانيات ،
·         إعلانه استعداد المديرات والمديرين للانخراط الإيجابي في كل مبادرات الإصلاح الحقيقي الرامية إلى تجويد خدمات قطاع التربية والتكوين وإعادة الاعتبار للمدرسة العمومية ،
·         تشبثه بالمطالبة بإحداث اطار اداري للمديرات والمديرين باعتباره  مدخلا فاصلا لتحقيق الإقلاع للمنظومة التربوية  على غرار عدة دول رائدة في هذا المجال الحيوي خاصة فيما يتعلق باستقلالية المؤسسة ومهننة الإدارة التربوية وإطلاق روح المبادرة للمجتمع المدرسي المحلي في تدبير شؤونه المحلية مع ضرورة توفير الاعتمادات والوسائل والبنيات التحتية الضرورية ..
·         استنكاره الشديد للتنصل وغلق كل أبواب الحوار ونهج سياسة فرض الأمر الواقع من طرف الوزارة مركزيا وجل مصالحها الجهوية
والإقليمية مقابل إثقال كاهل المديرات والمديرين بترسانة من التعليمات والمذكرات والمهام الإضافية المتعددة والمتشعبة تحت عنوان '' جديد '' كما هو الشأن مع برنام مسار حيث الجديد فيه لا ينتهي في ظل انعدام الوسائل والإمكانيات والتباس المهام مقابل تنصل مكشوف ومرفوض من الوفاء بالالتزامات والحقوق : تفعيل المسطرة الخاصة بسكنيات المحتلة ، لإلحاق الفوري للازواج داخل نفس الجماعة، صرف التعويضات الجزافية الخاصة بالتنقل وتوحيدها والرفع من قيمتها ، توفير الموارد البشرية وكل وسائل العمل الضرورية بالمؤسسة.....
·         تنديده بالإجراءات التعسفية والتسلط والإعفاءات الجائرة التي طالت وتطول مجموعة من المديرات والمديرين  في مختلف الجهات والأقاليم في واقع تعجيزي وتحت ذرائع واهية ووشايات كيدية ومؤامرات  تسخر لها لجنا وجهات معلومة واعتباره ذلك يشكل  أحد الأسباب الرئيسية المشجعة على الفتنة والتسيب والتوتر الذي يجهز على حرمة وهيبة المؤسسات ويشرعن الفوضى والشطط ويعرقل الإصلاح ويشل المبادرة ،
·         إن المكتب الوطني وهو يعبر عن استيائه الشديد من هذا الوضع البئيس  ولهذا الصمت المريب والهروب الفاضح من الحوار والتدبير التشاركي والوفاء بالالتزامات المقدمة ، ليدعو كل الجهات المسؤولة عن المنظومة والقطاع ككل إلى تحمل كل مسؤولياتها بخصوص هذا المآل ..  ويهيب بكافة المديرات والمديرين الى عقد جموع عامة جهوية واقليمية خلال شهر نونبر 2014 استعدادا للدفاع عن مطالبهم من خلال المعركة المعلقة والتي سيحدد موعدها المجلس الوطني الذي سينعقد يومي 25 و 26 يناير 2015،
             وعاشت الجمعية الوطنية لمديرات ومديري الثانويات العمومية بالمغرب إطارا مهنيا ديمقراطيا ومستقلا.
 عن المكتب الوطني
 الدار البيضاء في 02 نونبر 2014
                                                

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون