الأربعاء، 27 أغسطس، 2014

بيان تضامني لجمعية أزمزا بتارودانت مع منكوبي جبال "أدرار ن درن"


بيان تضامني لجمعية أزمزا بتارودانت مع منكوبي جبال "أدرار ن درن"



تمازيرت بريس  http://tamazirtpress.net/news10579.html

على اثر الكارثة الطبيعية التي تعرضت لها دواوير جماعات تافراوتن وايمولاس وإمي ن لمايس بإقليم تارودانت، يوم الثلاثاء 19-08-2014، والمتمثلة في الأمطار الطوفانية الغزيرة المصحوبة بالعواصف الرعدية ، والتي نتجت عنها سيول جارفة  وأضرار مادية جسيمة وخسائر في الأرواح البشرية ، تمثلت  في أربعة أشخاص على الأقل ، وجرحى بالإضافة إلى المفقودين الذين يجهل عددهم لحد الآن، وانهيار عدد من المساكن ونفوق أعداد كبيرة من الماشية بالإضافة إلى تضرر البنيات التحتية، وانقطاع التيار الكهربائي، وتهدم الجسور والقناطر، وجرف السيول  للعديد من الأشجار المثمرة والأراضي المسقية، ولمجموعات مدارس، و تهدم السواقي، وطمر العيون...الخ
فإننا نعلن للرأي العام الوطني والدولي ما يلي :
1- تضامننا المطلق واللامشروط مع ساكنة " أدرار ن درن " أي جبال الأطلس الكبير الغربي ، المتمثلة في دواوير جماعات تافراوتن وايمولاس وإمي ن لمايس  .
2- نقدم تعازينا الحارة لأسر الضحايا والمفقودين، ومواساتنا لكافة المتضررين وللجرحى الذين نتمنى لهم الشفاء العاجل.
3- استنكارنا لغياب أي دعم مادي أو معنوي حكومي مؤازر للضحايا والأسر المنكوبة، وكذا غياب المواكبة والعناية الطبية والاجتماعية  التي تفرضها روح الوطنية والمواطنة.
4-مطالبتنا  لقنوات القطب العمومي والمنابر الإعلامية المستقلة بتغطية شاملة لكل المناطق التي تعرضت للفاجعة، خاصة دوار تمرووت الذي تعرض بشكل رهيب للكارثة ، ولكافة الدواوير المتضررة.
5- دعوتنا  الضمير الوطني  الحي وكافة المواطنين الشرفاء وهيئات المجتمع المدني، إغاثة مواطنيهم المغاربة المنكوبين في تلك المناطق،  وإعلان إمدادهم بالمساعدات المادية والعناية الطبية والرعاية الاجتماعية المطلوبة .
6- دعوة الحكومة إلى رفع التهميش  والعزلة عن المنطقة وغيرها، وذلك بإعادة بناء المدارس والمراكز الصحية وإمداد خطوط الكهرباء وبناء الجسور والقناطر والسواقي وإزالة الشوائب بعدة دواوير متضررة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون