الخميس، 1 مايو، 2014

تقرير يُصنف المعلم المغربي الأقل أجرا عربيا بعد الجزائر


تقرير يُصنف المعلم المغربي الأقل أجرا عربيا بعد الجزائر
وضع تقرير أصدره أخيرا مركز أبحاث التعليم العالي التابع لجامعة شيكاغو الأمريكية، المغرب في المرتبة ما قبل الأخيرة بين الدول العربية التي أجرى عليها مسحا يطال رواتب المعلمين والمدرسين، فيما استقر المعلم الجزائري في المرتبة الأخيرة كأقل المعلمين العرب أجرا.
وأفاد التقرير، الذي أعده المركز الأمريكي حول رواتب المعلمين في 14 بلد عربي وأجنبي، أن المعلم المغربي يتقاضى في المتوسط أجرا شهريا يقارب 512 دولار، لكنه يمكن أن يرتفع الراتب بمرور السنوات وكسب التجربة، إذ يمكن أن يبلغ الأجر الشهري 868 دولار.
ويأتي خلف المعلم المغربي جارُه الجزائري الذي يعد الأقل أجرا عربيا بحصوله على حوالي 345 دولار شهريا، بينما سبقت المغرب دول عربية من قبيل قطر والكويت والإمارات العربية المتحدة والسعودية والبحرين، وذلك ضمن دائرة الدول العربية التي شملها التقرير.
قطر جاءت في المرتبة الأولى، وفق المصدر عينه، براتب شهري يتقاضاه المعلم فيها يصل إلى 7030 دولار، وهو ما يقارب راتب وزير في الحكومة المغربية، تليها الكويت حيث يحصل المعلم فيها على راتب شهري قدره 2890 دولار، ثم المعلم الإماراتي بـ2840 دولار، والسعودية بـ2510 دولار، والبحرين بـ2410 دولار شهريا.
وبخصوص البلدان غير العربية، فقد أورد التقرير الأمريكي ذاته بأن المعلم في اليابان يحظيى براتب شهري هو الأكبر في العالم يصل إلى 7780 دولار، ثم تأتي أربع دول دفعة واحدة في المركز الثاني، وهي: إيطاليا وأمريكا والهند وجنوب إفريقيا، براتب يصل إلى 6000 دولار للمعلم المبتدئ، ثم المعلم في كندا براتب شهري يبلغ 5733 دولار، وأخيرا المعلم بالصين بـ720 دولار شهريا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون