الجمعة، 15 نوفمبر، 2013

أستاذة توجه تظلـــما بمديرها إلى نائب التعليم باشتوكة أيت باها:

أستاذة توجه تظلـــما بمديرها إلى نائب التعليم باشتوكة أيت باها:

بتاريخ 15 نوفمبر, 201
أكادير24
وجهت الأستاذة: نادية لحيانتي تظلـــما بمديرها إلى إلى السيد النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية، طالبة منه التدخل وإجراء تحقيق وإنصافها ورفع الحيف الذي لحقها.
وفيما يلي النص الكامل للتظلم الذي توصلت أكادير24 بنسخة منه:
الأستاذة : نادية لحيانتي بيوكرى في 14 نونبر 2013
رقم التأجير 56044
مدرسة الفلاح
إلى السيد النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية
تحت إشراف السيد مدير مدرسة الفلاح
الموضوع: تظلـــم
سلام تام بوجود مولانا الإمام
وبعد : يؤسفني أن ارفع إلى سيادتكم تظلمي حول ما أخبركم به السيد المدير في رسالته إليكم تحت رقم 77/13 بتاريخ 26/10/2013 والتي على إثرها توصلت بمراسلتكم تحت رقم 13/6695 بتاريخ 04/11/2013 .
أود أن أوضح لكم أن عدد تأخراتي التي بلغت 115 دقيقة لا أساس لها من الصحة والدليل على ذالك أن السيد المدير لم يستفسرني عنها ماعدا 10 دقائق بتاريخ 30/09/2013 وقد أجبت عن استفساره .
أما عملية الخروج وقت الاستراحة , إنني مدركة أن الخروج وقت العمل غير قانوني لقد حدث الخروج وقت الاستراحة بعد استشارة السيد المدير وبإذنه.كان خروجي اضطراريا من اجل الاطمئنان على ابنتي التي تعاني من مرض السيلياك (la maladie cœliaque) ملتزمة بحمية صارمة تطبيقا لتعليمات الطبيب(انظر الوثائق الطبية) أما ترددي على الأقسام فهدا لا أساس له من الصحة.
لقد جاءت كتابة السيد المدير في الوقت الذي تقدمت بتظلمي على تصرفاته.إذن أين كان كل هذه المدة مند الدخول المدرسي ؟ لماذا لم يستفسرني عن هذه الأعمال ؟ فعدم استفساره أو كتابته إليكم لدليل قاطع على عدم صحة افترائه أوانه لم يجد بما يدافع به عن نفسه.
إن هذه النقط التي تحتويها مراسلة السيد المدير قد تمت مناقشتها مع اللجنة التي زارت المؤسسة بتاريخ 28/10/2013 وقد تم الرد عليها ولم يذكر وقتها انه كاتبكم.فهدا يدل على رغبة في نفسه للانتقام أو عدم إكتراته باللجنة .
إذا كانت اللجنة يومها نجحت في عملية الصلح فإن تقريرها يحمل في طياته صفاء الجو وبداية انطلاقة جديدة.إلا أن مراسلتكم التي تحمل تأكيد أقوال السيد المدير مع إثارة انتباهي لعدم إنظباطي وبإخلالي بالسير العادي للمؤسسة واقتطاع مدد تأخراتي.كل هذا سيكون له تأثير سلبي على نفسيتي وسينعكس على عملي وعلى التلاميذ والتلميذات .
لذا أطلب من سيادتكم بالتدخل وإجراء تحقيق وإنصافي ورفع الحيف الذي لحقني

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون