الجمعة، 3 مايو، 2013

بيان للجمعية الوطنية لمديرات ومديري الثانويات العمومية بالمغرب


عقد المكتب الوطني للجمعية الوطنية لمديرات ومديري الثانويات العمومية بالمغرب يوم  28/04/2013 اجتماعا تنظيميا عاديا،وبعد عرضه التقرير الشامل حول أشغال المجلس الوطني الثاني المنعقد بمدينة  كلميم– باب الصحراء يومي  01 و 02 مارس 2013 ووقوفه على الوضعية الراهنة التي تمر منها المدرسة العمومية، والاكراهات
التي تعرقل التدبير التربوي والإداري لمديرات ومديري الثانويات العمومية بالمغرب، واستحضاره لحالة التوتر والقلق والتذمر التي يعيشونها  نتيجة الاعفاءات والاقتطاعات والمضايقات المختلفة، ناهيك عن عدم الاستجابة للالتحاقات بالأزواج والزوجات،  وبعد الاطلاع على مستجدات عمل اللجنة المختصة  بالإطار ، فان المكتب الوطني يسجل ما يلي :
v     استمرار وزارة التربية الوطنية في الهجوم على مجموعة من المديرين في جهات وأقاليم مختلفة و التضييق والترهيب عبر الاقتطاعات والإعفاءات الظالمة ( نيابة وجدة أنكاد نموذجا ) ،
v     عدم الاستجابة لطلبات الالتحاق بالأزواج والزوجات، الأمر الذي خلق تمزقا وتشتتا لمجموعة من اسر المديرات والمديرين،
v     التماطل في صرف مختلف  التعويضات  الخاصة برؤساء المؤسسات التعليمية وتفاوتها بين الأكاديميات والنيابات،
v     الخصاص المهول في التجهيزات والموارد البشرية والمادية الذي تعرفه العديد من المؤسسات التعليمية ،
v     عدم صرف منحة دعم مدرسة النجاح في بعض النيابات الإقليمية،
وبناء عليه، وتفعيلا لمقررات المجلس الوطني الأخير، فان المكتب الوطني يطالب الوزارة بما يلي :
1ـ  الإسراع بإخراج قانون الإطار عبر مرسوم وزاري خاص ،
2 ـ     التراجع الفوري عن التوقيف المؤقت لمدير الثانوية التأهيلية : زينب النفزاوية بنيابة وجدة أنكاد وعن باقي الاعفاءات الظالمة التي طالت مجموعة من المديرين وعن الإجراءات التي طال أثرها أسرهم في  قوت أبنائها،
3 -  الاستجابة لكافة طلبات الالتحاق بالزوجات و الأزواج  مع تضمين هذا المطلب ضمن المذكرة الإطار الخاصة بالحركة الإدارية والانتقالية ،
4 ـ  تعميم التجهيزات المكتبية ووسائل العمل المختلفة والضرورية على جميع الإدارات التربوية وإمدادها بالموارد البشرية الكافية ،
5 ـ   توحيد كافة التعويضات الخاصة بالمديرات  والمديرين بين مختلف النيابات الإقليمية والأكاديميات الجهوية وصرفها في الوقت المناسب دون تماطل .
ويعلن للرأي العام ما يلي : 
- تثمينه كل خلاصات وقرارات المجلس الوطني الثاني والتزامه بالعمل على تنفيذها،
- تضامنه المطلق واللامشروط مع جميع المديرات والمديرين الذين لحقهم الحيف والتضييق الناتج عن الاعفاءات الظالمة والاقتطاعات اللامشروعة وعلى رأسهم مديرا نيابة وجدة أنجاد،
- استنكاره طرق التفتيش المنتهجة  من طرف لجن مسخرة للإعفاءات وقطع الأرزاق بدل التوجيه والتعاون على حل معضلات المدرسة العمومية،
- دعوته النقابات والجمعيات الحليفة إلى التضامن مع المديرات والمدرين وجميع أطر الإدارة التربوية ومساندة  ملفهم ألمطلبي ،
- استعداده التام لخوض كافة الأشكال النضالية لتوقيف كل المضايقات والاستفزازات التي يتعرض لها المديرات والمديرون عبر التراب الوطني،
- دعوته إلى عقد لقاءات جهوية تواصلية تعبوية خلال شهر ماي 2013 بالتنسيق مع أعضاء من المكتب الوطني استعدادا للدخول في أشكال نضالية نوعية، في حالة عدم الاستجابة لملفهم المطلبي،
- تثمينه كل الصيغ النضالية المعتمدة من طرف الجهات والأقاليم التي تنتهك فيها حقوق مديرات ومديري  الثانويات  العمومية،
- دعوته كافة المديرات والمديرين إلى الالتفاف حول إطارهم: الجمعية الوطنية لمديرات ومديري الثانويات العمومية بالمغرب
إطارا مناضلا  ديمقراطيا مستقلا
                                                                            في الدار البيضاء بتاريخ 28/4/2013
             

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون