الأحد، 17 مارس، 2013

هل فعلا ارتكب محمد الوفا ذنبا بدفاعه عن تعليم أبناء الشعب ضد رجال تعليم جهلة؟


هل فعلا ارتكب محمد الوفا ذنبا بدفاعه عن تعليم أبناء الشعب ضد رجال تعليم جهلة؟ معطيات مثيرة عن أستاذة الفرنسية تنفرد بنشرها "كود" وأخطاء ترشحها للطرد من التعليم

هذا من تقوله لكم جريدة " كود " اللي ما عندها كود :

اثار سلوك وزير التعليم امحمد الوفا عندما منح معلمة صفرا على عشرين نقاشا وجدلا، فالبعض هاجمه وانتقده والبعض أثنى عليه، وتحركت نقابات التعليم تدافع عن المعلمة.

تصرف الوفا كان صرخة من مسؤول سياسي ضد قطاع ينهار يوضح مقرب منه ل"كود" لكن ما يعاب عنه هو تصرفه كمفتش لا كوزير يقول معارضو التصرف.

 لكن أليس من حق السياسي التصرف بتلقائية امام مواقف كارثية، فحسب ما أكده وزير التعليم لـ"كود" فانه اكتشف ان المعلمة المذكورة التي تدرس التلاميذ الفرنسية حاصلة على الإجازة في الأدب العربي منذ 1985 وأنها مدرسة اللغة العربية قررت الإدارة منحها حصص الفرنسية.

هذه التصرفات التي تكشف عورة نظامنا التعليمي كافية لجلب معلمات حصلن على السلم الحادي عشر لا يولين اهتماما بالتدريس.

ومن الأمور التي اكتشفها الوفا، كما اوضح لـ"كود"، انها كتبت على السبورة.

Le diner 

بهذه الطريقة 

Le dinè

أكثر من ذلك كتبت فعل 

Etre 

باضافة خرف

Etres 

كما اكتشف ان تلاميذة القسم حفظوا أغنية بطريقة خاطئة فأصبحت هذه الأغنية.

 au clair de la lune

عند نطقها من قبل التلاميذ 

La lume

وقد بعثت الوزارة مفتشين من الرباط للوقوف على هذه العينة من الحوادث.

تدريس معلمين ومعلمات أخطاء مثل هذه لا يستحقون صفرا بل الطرد من القسم لخيانتهم الأمانة أمانة تدريس أبناء المغاربة.


المصدر : المؤسسات التعليمية بالجديدة MadarissEljadida http://madariss-eljadida.blogspot.com/2013/03/blog-post_7380.html#ixzz2NqPqqfaS

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون