الخميس، 27 ديسمبر، 2012

ناجي شكري يرد على اتهامات و انتقادات النقابات

صحيفة الأستاذ | Educpress.com | الخميس 27 ديسمبر 2012


يعتبر ناجي شكري النائب الإقليمي لتعليم بأكادير ادوتنان من أشهر شخصيات السنة ، فالرجل منذ توليه مهامه وهو يتعرض لانتقادات لاذعة من طرف النقابات وبعض منابر السلطة الرابعة بالجهة ، بالرغم من تواصله المستمر مع وسائل الإعلام .

في بداية الموسم الدراسي نظم شكري قافلة اعلامية جابت فيها الصحافة جل المؤسسات التعليمية بأكادير ادوتنان ،كما عقد ندوة صحفية بسط فيها كل صغيرة وكبيرة عن واقع التعليم بالإقليم خلالها تلقى العديد من الأسئلة أجاب عنها بالحجج والبراهين بدا حينها أن كل شيء تم توضيحه إلى أنه سرعان ماعادت بعض المنابر الإعلامية بمعية ثلاث نقابات إلى شن حرب إعلامية ضروس حول نفس الملفات التي طرحت خلال الندوة الصحفية .صوت أكادير تابعت مجريات الاحدات وتنويرا لرأي العام أجرت حوار مطول مع ناجي شكري تناولت فيه مختلف القضايا التعليمية وكذا الاتهامات التي راجت مؤخرا حول النائب المثير للجدل

ملف المعتصمات الثمانية

منذ بداية السنة والى حدود الساعة يشهد مقر نيابة التعليم اعتصام ثماني أستاذات احتجاجا على قرار إلحاقهم بمناطق جبلية ، بالرغم من استفادتهم بالحركة الانتقالية التكميلية للالتحاق بأزواجهم . أين وصل هذا الملف؟ وهل ساهمت النقابات في إطالة أمد هذا الملف ؟


ملف الاستفادة من الريع التربوي
نشرت مؤخرا احدى الجرائد الالكترونية خبر وجود اسمكم في ألائحة التي نشرتها الوزارة بخصوص المحتلين للسكن الوظيفي . ما حقيقة هذا الخبر ؟ وما ردكم على اتهامات النقابات الثلات لكم بخصوص ملف السكن الو ضيفي ؟


ناجي شكري من خلال هذا الحوار الذي سننشر جزءا أخر منه لاحقا يوضح أن الهدف هو إرغامه على الرحيل بأي طريقة كانت ولو بترويج إشاعات كاذبة ، السؤال الذي يطرح نفسه هنا إلى متى ستظل المنظومة التعليمية رهينة بأشخاص وليس ببرنامج ؟ ثم لماذا كل هذا اللغط على ملفات ثانوية لا علاقة لها بالسير العادي للتعليم بأكادير ادوتنان ؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون