الجمعة، 23 نوفمبر، 2012

وزير التربية الوطنية رفض استقبال المكتب الوطني لجمعية تنمية التعاون المدرسي بسبب عدم قانونية المكتب الحالي بعد انتهاء مدة انتخابه بسنوات



علم أن وزير التربية الوطنية رفض استقبال المكتب الوطني لجمعية تنمية التعاون المدرسي عندما طلب هذا الأخير مقابلة الوزير بخصوص الجمعية ومذكرة اليوم الوطني للتعاون المدرسي الذي تحتفل به المؤسسسات التعليمية عادة في السبت الأخير من شهر نونبر، وترجع بعض الجهات سبب هذا الرفض إلى عدم قانونية المكتب الحالي بعد انتهاء مدة انتخابه بسنوات، في الوقت الذي تعرف فيه بعض  الفروع الجهوية والمحلية نشاطا وحيوية. ويتساءل البعض إلى متى ستبقى وضعية المكتب الوطني لهذه الجمعية المهمة والتي تؤطر أنشطة المتعلمين داخل المؤسسات التعليمية الابتدائية، على هذه الحال مع العلم أن المكتب الوطني مازال يستخلص نصيبه من انخراطات المتعاونين ؟....

أجوبة ينتظرها الكثيرون على أحر من الجمر لإنهاء فصول هذه الوضعية غير السليمة لمؤسسة ينتظر منها الاضطلاع بأدوار حيوية في تنشيط الحياة المدرسية.
و قد سبق لمجموعة من منسقي   التعاونيات المدرسية   بتوجيه عريضة  الى الجهات المسؤولة طالبوا فيها بدمقرطة جمعية تنمية التعاون المدرسي  و ذلك بحل جميع اجهزتها الوطنية ...
اليكم رابط العريضة: 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون