الأحد، 30 سبتمبر، 2012

و أخيرا الاحتكام الى المذكرة الوزارية


بعد تمرد على التوقيت قاده زعيم نقابي بمدرسة عين قادوس مدة أسبوعين و بعد حلول 6لجن إضافة إلى السيد النائب بقي متمردا مع زوجته و 8 أساتذة إلى أن حل بالمؤسسة السيد المفتش العام للوزارة و في اليوم الموالي خضع الجميع للمذكرة الوزارية و بالتالي تكون الحلقة الأخيرة من من التمرد الذي كان بالمؤسسة و حلت معه جميع التمردات التي كانت بالمؤسسات الأخرى و اصبحت نيابة فاس خاضعة تماما للتوقيت الجديد.
الشكر الجزيل للسبد رئيس الجمعية الوطنية لمديري و مديرات التعليم الابتدائي بالمغرب السيد : عبد الرحيم النملي على الاهتمام شخصيا بالموضوع و الشكر كدلك لأعضاء المكتب المحلي بفاس و جميع السادة المديرين الذين ساندوا من قريب أو من بعيد

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون