الجمعة، 1 يونيو، 2012

الحكومة ترفع الزيادات في المحروقات في آخر لحظة. ليصانص بدرهمين عوض درهم ونصف ووزير الطاقة يشرح ل"كود" الأسباب وتوقع ارتفاع الاحتجاجات وبنكيران يقول "هاد الزيادة كان خاصها تكون شحال هادي وما غادياش تمس المواد الغذائية وغاز البوتان


أنس العمري
 

علمت "كود" أن الحكومة قررت رفع الزيادة في المحروقات، فبعد أن تقرر زيادة درهم في البنزين ودرهم ونصف في ليصانص، قررت أن ترفع الزيادة في ليصانص إلى درهمين، وهي زيادة غير مسبوقة وتهدد بإشعال الاحتجاجات، كما أكد قيادي في المعارضة ل"كود".

وقد برر فؤاد الدويري، وزير الطاقة والمعادن، هذه الزيادة في تصريح مقتضب ل"كود"، وقال أن هذه الزيادة كان لا بد منها، مؤكدا أنها "تدخل في إطار برنامج الحكومة لإصلاح صندوق المقاصة"، وأكد الدويري ل"كود" أن الدولة كانت "تدعم بأربعين في المائة أثمنة المحروقات، وهي من أعلى النسب في العالم". 


وفي علاقة بالموضوع، صرح عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة ل"الاتحاد الاشتراكي" في عدد يوم غد السبت أن الزيادة "كان خاصها تكون شحال هادي" وأوضح أنها لن تشمل "أثمان المواد الغذائية وغاز البوتان" 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون