الاثنين، 28 مايو، 2012

أنباء عن حرمان 120 تلميذا من اجتياز الامتحانات الإشهادية لمستوى السادس بأكادير


أنباء عن حرمان 120 تلميذا من اجتياز الامتحانات الإشهادية لمستوى السادس بأكادير

أنباء عن حرمان 120 تلميذا من اجتياز الامتحانات الإشهادية لمستوى السادس بأكاديرارسل هذا الخبراكادير24
علمت أكادير24 من مصادرها المطلعة بأن النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، قد تحرم حوالي 120 تلميذا و تلميذة من اجتياز الامتحانات الاشهادية الخاصة بمستوى السادس ابتدائي، بسبب عدم بلوغهم السن الذي يخول لهم اجتياز هذا الامتحان.
إجراء، وإن اعتبر قانونيا بحكم المساطر التي حددت هذه السنة التلاميذ الذين هم من مواليد شهر مارس 2001، فما فوق هم الذين لهم الحق في اجتياز هذا الامتحان، لكن بالمقابل، اعتبره عدد من المتضررين إجراء قاسيا، وتسائلوا بهذا الخصوص عن ذنب هؤلاء التلاميذ الذين ليسوا في آخر المطاف مسؤولين على هذا الخطأ الإداري بعد اجتيازهم ست سنوات من التدريس في مستويات التعليم الابتدائي،متسائلين اين كانت الادارة طيلة هذه المدة؟.
هذا، وتقدم آباء و أولياء المتضررين الذين يمثلون حوالي 70 بالمائة من مؤسسات التعليم الابتدائي العمومي منه والخصوصي بمدينة اكادير، بتظلمات لنيابة وزارة التربية الوطنية، كما ربطوا الاتصال بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة درعة، للتدخل لحل هذا المشكل، معبرين عن تخوفهم من حرمان أبنائهم من اجتياز الامتحانات الاشهادية للسنة السادسة ارضاء لنزوات البعض كما صرح أحد الآباء في اتصال هاتفي مع أكادير24، والذي طالب في ذات السياق بفتح تحقيق لمعاقبة كل من كان السبب في خرق مقتضيات القرار الوزاري بهذا الشأن. متسائلا عن سر غياب المراقبة الإدارية والتربوية لمؤسسات التعليم العمومي والخصوصي على حد سواء بخصوص مدى سهرها على تطبيق القانون و المساطر المعمول بها داخل الوزارة بخصوص هذا الموضوع.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون