الجمعة، 13 أبريل، 2012

رئيس قسم الشؤون الداخلية بالعمالة وقواد اكادير و 61 شخصا أمام الفرقة الوطنية للشرطة القضائية.


فونتي بريس

أفادت مصادر عليمة أن  الفرقة الوطنية الثالثة للشرطة القضائية بالدار البيضاء إستمعت طيلة  اليومين الأخيرين  الثلاثاء والأربعاء إلى رئيس قسم الشؤون الداخلية بولاية اكادير " عبد الله سلمان "  على خلفية البناء العشوائي الذي عرفته مختلف ضواحي المدينة و الجماعات القروية ،  المصادر ذاتها أفادت  المعني بالأمر غادر كادير تجاه البيضاء منذ يوم السبت المنصرم تجاه مدينة البيضاء مما يرجح فرضية الاستماع إليه قبل يوم الثلاثاء ،  وفي ذات السياق ذكرت ذات المصادر أنه تم الاستماع كذلك لأزيد من 61 فرد معنيين بالأمر من بينهم رئيس منطقة الميناء (باشا الميناء) ، كما تم الاستماع إلى عبد الله أبرني النائب البرلماني عن حزب الحمامة ورئيس جماعة تامري ، وقائدا منطقة اورير السابق والحالي ومجموعة من أعوان السلطة...

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المتابعون